إفطارات خاصة للأيتام

25/11/2019
العددان التاسع والثلاثون والاربعون تشرين الاول -2019

إعداد هيئة التحرير

أقام المحامي الأستاذ محمود رشاد المولى عن روح المرحوم والده إفطارات خاصة للأيتام في قاعة مدرسة رسول المحبة w، كانت بدايتها غروب يوم الإثنين الواقع فيه ١٣/٥/٢٠١٩م. حيث حضر سبعون يتيماً وذو حالة إجتماعيّة صعبة وبعض الأساتذة والمشرفين الإجتماعيين، من مركز الإمام عليّ بن أبي طالب t، للرعاية الإجتماعيّة ـ المعيصرة، وبعض الوجهاء والأرحام من آل المولى وعلى رأسهم كان القاضي الدكتور الشيخ يوسف محمد عمرو.

والإفطار الثاني كان غروب يوم الخميس الواقع فيه ١٦/٥/٢٠١٩م. حيث حضره سبعون يتيماً وذو حالة إجتماعيّة صعبة وبعض الأساتذة والمشرفين الإجتماعيين من مبرّة الإمام محمد بن عليّ الباقر o من بلدة راشكيدا ـ البترون التابع لجمعية الإمداد الخيريّة الإسلاميّة. وبعض الوجهاء والأرحام من آل المولى وعلى رأسهم كان القاضي الدكتور عمرو.

والإفطار الثالث كان غروب يوم الخميس الواقع فيه ٣٠/٥/٢٠١٩م. حيث حضره أكثر من مائة وسبعين يتيماً وذي حالة إجتماعيّة من مركزي المعيصرة وراشكيدا التابعتين لجمعية الإمداد الخيريّة الإسلاميّة وبعض الأساتذة والمشرفين الإجتماعيين من المركزين الآنفي الذكر، مع بعض الوجهاء والأرحام من آل المولى والأصدقاء يتقدمهم القاضي الدكتور عمرو، وسماحة مسؤول منطقة جبل لبنان وشماله العلاّمة الشيخ محمد حسين عمرو والذي القى كلمة من وحي المناسبة. وممّا جاء في كلمته إنَّ النهضة الإسلاميّة الكبرى للمقاومة ورفضها للوجود الصهيونيّ في فلسطين إبتدأت من خلال رجال ثلاثة وهم: الإمام السيّد روح الله الموسويّ الخمينيّ(قده)، والإمام الشهيد السيّد محمد باقر فضل الله (قده)، وسيّد نا آية الله المرجع السيّد محمد حسين فضل الله (قده)، والتشكيك بأحدهم أو بمواقفهم هو لمصلحة المخطط الصهيونيّ والتطبيع مع اسرائيل. كما شكر المحامي محمود المولى على هذه المبادرة الطيبة.