إفطار أبناء المرحوم الحاج عبد المنعم عَمرو

06/09/2016
العدد الرابع والثلاثون -أيار -2018

أقام أبناء المرحوم الحاج عبد المنعم عَمرو إفطارهم السنوي كعادتهم كل عام غروب يوم السبت في الحادي عشر من حزيران 2016م. في منزل الدكتور حسين في المعيصرة حضره جمع كبير من أهالي المعيصرة والأصدقاء يتقدمهم قاضي جبيل الشرعيّ الجعفريّ الدكتور الشيخ يوسف محمد عَمرو، المسؤول الاعلامي في تجمع العلماء المسلمين الشيخ محمد حسين عَمرو، الشيخ عصمت عباس عَمرو مسؤول الأوقاف الجعفريّة في فتوح كسروان، الشيخ محمود طالب عَمرو، الشيخ علي ترمس، رئيس بلدية المعيصرة الحاج زهير عَمرو، ومدير متوسطة المعيصرة الرسميّة السابق الأستاذ منيف الشوّاني، مدير ثانوية القاضي الدكتور عَمرو الرسميّة الأستاذ حميد حيدر، مدير ثانوية الإمام عليّ بن أبي طالب t في المعيصرة الأستاذ حسين حيدر أحمد، الأستاذ روّاد عَمرو رئيس مركز الإمام عليّ بن أبي طالبt للتأهيل الإجتماعيّ مع جمع من الأيتام والمرشدات لهم، مدير مختبر الكمبيوتر في المعيصرة الأستاذ محمد أسامة عَمرو، الدكتور أكرم عَمرو، المهندس حسين عَمرو، المهندس عباس ابراهيم ناصر، الحاج هاني جبق، الحاج نزيه عَمرو، الحاج سامي عَمرو، علي محمد عَمرو «أبو محمد»، مختار المعيصرة عُدي علي عَمرو، الحاج علي عباس عَمرو، الحاج محسن صقر، علي صقر وجمع من الأهالي والأصدقاء.

وختم الإفطار بقراءة قرآن كريم لفضيلة الشيخ علي ترمس وبكلمة للقاضي الدكتور عَمرو تكلّم فيها عن تاريخ بيت الحاج علي الحاج مُسلم عَمرو الذي يستضيفنا أحفاده بربوعه هذه الليلة وذلك منذ عام 1905م. ولغاية تاريخه في خدمة المجالس الحسينيّة وصلاح ذات البين والوحدة الوطنيّة شاكراً لهم محافظتهم على هذه المسيرة والسُنن الحسنة. منوهاً بجهود الأساتذة: منيف الشوّاني، حميد حيدر، حسين حيدر أحمد، محمد أسامة عَمرو، روّاد عَمرو، في خدمة الطلاب والطالبات في المعيصرة والنتائج الجيدة التي يحصدونها كل عام في الإمتحانات الرسميّة.

كما تكلّم سماحة الشيخ محمد حسين عَمرو عن معاني شهر رمضان الروحية وما تتركه في نفوس المؤمنين من آثار طيبة.

ثُمّ تكلّم الدكتور الحاج علي عبد المنعم عَمرو بكلمة شكر بها الّذين استجابوا لدعوته ودعوة أشقائه لهذا الإفطار وَخُتِمَ الإفطار بقراءة الفاتحة.