نشاطات رمضانية : جامع الإمام عليِّ بن أبي طالب (ع) وشهر رمضان المبارك ـ جبيل

15/11/2018
العددان السابع والثلاثون والثامن والثلاثون شباط-2019

إعداد هيئة التحرير

كعادته كل عام لا يمرُّ شهر رمضان المبارك بمدينة جبيل إلاّ ولجامع الإمام عليّ بن أبي طالب (ع)، دور جميل في العطاء والإفادة. وقبل حلول الشهر المبارك قام إمام المسجد القاضي الدكتور الشيخ يوسف محمد عمرو وفضيلة الأستاذ الشيخ محمود حيدر أحمد، بالتنسيق مع دائرة التبليغ في مؤسسة العلاّمة المرجع السيّد محمد حسين فضل الله (قده)، بتوزيع بيان لجميع المؤمنين والمؤمنات في مدينة جبيل وضواحيها يُبيّن فيه النشاطات الرمضانيّة في هذا المسجد.

ـ وفي خطبتي الجمعة الأولى من هذا الشهر الواقع فيه 18 أيار 2018م. تكلّم القاضي عمرو عن حكمة الصوم وفوائده إنطلاقاً من القرآن الكريم ومن خطبة النبيّ (ص)، في استقبال شهر رمضان بالإستغفار والتوبة والرجوع إلى الله تعالى، وزرع الخير والمحبة والتسامح بين النّاس وصلة الرحم، وبذل المال للأيتام والفقراء وإطعام الطعام، كما تكلّم عن سعي وتخطيط جمعية المبرّات الخيريّة الى إنشاء مبرّة خيريّة وثانوية في الطوابق الثلاثة الباقيّة بالتعاون مع المحسنين الكرام إن شاء الله تعالى.

ـ وفي خطبتي الجمعة الثانية الواقع فيه 25 أيار 2018م. تكلّم القاضي الدكتور عمرو عن ذكرى وفاة أبي طالب عمُّ النبيّ (ص)، وحامي الرسول وكافله. وعن إيثاره لرسول الله (ص)، على نفسه وعياله وقومه، وعن شعره الذي يوضح ويُبيّن به إيمانه بالإسلام والنبيِّ مُحمّد (عليه أفضل الصلاة والسّلام).

كما تكلّم عن ذكرى وفاة سيّدة الإسلام الأولى أم المؤمنين خديجة الكبرى u، وتكريم رسول الله لها في حياتها وبعد وفاتها وتقديمها لجميع ما تملكه في سبيل الدعوة الإسلاميّة.

كما تكلّم أيضاً عن ذكرى المقاومة والتحرير الواقعة في 25 أيار 2018م. والتي أدّت إلى تحرير التراب اللبنانيّ من رجس العدو الصهيونيّ عدا بعض الجيوب الصغيرة في مزارع شبعا وتلال كفرشوبا والقسم اللبناني من قرية الغجر وذلك في 25 أيار 2000م.

وكان ذلك بالتوكل على الله تعالى وإهتداء رجال المقاومة بهدي سيّد الشهداء الإمام الحسين بن عليّ (ع)، وبإتحاد المقاومة مع الجيش اللبنانيّ الباسل ومع الشعب الذي وقف بجميع طوائفه وأحراره مع المقاومة.

ثُمّ قرأ فضيلة الشيخ علي ترمس مجلساً عن أبي طالب والسيّدة خديجة (ع)، عن روح الحاج الأستاذ حسين محمد حمد أبي حيدر مؤسس مبرّة أبي حيدر الخيريّة في قرية الحصون ـ سقي فرحت.

ـ غروب يوم الأربعاء الواقع فيه 30 أيار 2018م. أقام المحسن الكريم أبو كمال العراقي إفطاراً للأيتام في المسجد دُعيَّ إليه الطلاب الأيتام في مركز الإمام عليّ بن أبي طالب (ع)، الإجتماعيّ في المعيصرة وبعض أفراد الجالية العراقيّة وبعض روّاد المسجد يتقدّمهم إمام المسجد القاضي الدكتور الشيخ يوسف محمد عمرو. بعد الإفطار تكلّم القاضي عمرو عن قضيّة اليتم والأيتام. وأنّ معظم عظماء الإنسانيّة كانوا أيتاماً على رأسهم سيّدنا ونبيّنا مُحمّد (ص)، الذي أوصانا بالأيتام. وعلى الأيتام في العالم الإقتداء بسيّد الخلق (ص)، كما شكر مبادرة المحسن العراقي «أبو كمال» في هذا الشهر المبارك.

ـ وفي خطبتي الجمعة الواقع فيه أوّل حزيران 2018م. تكلّم القاضي الدكتور عمرو عن ذكرى ولادة سبط رسول الله (ص)، الإمام الحسن بن عليِّ (ع)، وعن السُنن التي أقامها رسول الله(ص)، في هذه المناسبة كقضيّة الأذان والإقامة في أُذنيّ المولود المبارك والعقيقة وحلق شعره والتصدق بوزنه فضة وختان الصبيان، كما تكلّم عن قضيّة صلح الإمام الحسن (ع)، وخيانة قائد جيوشه عبيدالله بن العباس له وانضمامه مع أكثر من خمسة آلاف مقاتل إلى معاوية بن أبي سفيان، وعن محاولة بعض قادة الجيش العراقي اغتيال الإمام الحسن (ع)، أكثر من مرة ومراسلتهم إلى معاوية بذلك.

وأن صلح الإمام الحسن كان بشروط كثيرة لو تمَّ الوفاء بها من قبل معاوية لتغير وجه التاريخ الإسلاميّ والإنسانيّ إلى الأفضل وسلك الصراط المستقيم.

كما تكلّم أيضاً عن ذكرى مرور تسعة وعشرين عاماً على وفاة قائد الثورة الإسلاميّة في إيران الإمام السيّد روح الله الموسويّ الخمينيّ (قده)، وعما تركت نهضته في نفوس المسلمين في العالم وفي ضمائر الأحرار في العالم وعن تبنيه للقضيّة الفلسطينيّة وقضيّة القدس بشكل خاص.

ـ وفي الجمعة الأخيرة من شهر رمضان المبارك الواقع فيه 8/6/2018م. تكلّم القاضي الدكتور عمرو عن ذكرى معركة بدر الكبرى وعن ذكرى فتح مكّة المكرّمة والتي لم يقتل بها إلاّ أربعة من المشركين من أهالي مكّة، حيث يدلُّ ذلك على سلمية الرسالة الإسلاميّة وحقنها للدماء. كما تكلّم عن ذكرى بيعة الإمام عليِّ بن موسى الرضا (ع)، بولاية العهد من قبل المأمون العباسي في شهر رمضان سنة 201 هـ.

وأخيراً تكلّم عن يوم القدس العالميّ الذي دعا إليه الإمام السيّد روح الله الموسويّ الخمينيّ (قده)، قبل ثمانية وثلاثين عاماً وآثار هذا اليوم المبارك في جمع كلمة المسلمين حول هذه القضيّة الكبرى.

وبعد صلاة العصر أُقيم مجلس عزاء في ذكرى إستشهاد أمير المؤمنين الإمام عليّ (ع)، عن روح المرحوم الحاج الأستاذ حسين ابي حيدر لفضيلة الشيخ علي ترمس.

إحياء ليالي القدر

كما وفقَّ الله تعالى القاضي الدكتور عمرو وفضيلة الشيخ محمود حيدر أحمد وجمع من المؤمنين والمؤمنات لإحياء ليالي القدر من مساء يوم الأحد الواقع فيه 3/6/2018م. ولغاية مساء يوم الخميس الواقع فيه 7/6/2018م. تخلله بعض الأدعيّة والصلوات الواردة في هذه الليالي المباركة مع مجلسي عزاء لفضيلة الشيخ علي ترمس ومسابقة خاصّة بشهر رمضان. كما تميّزت ليالي شهر رمضان هذا العام بالحضور الجيد من قبل المؤمنين والمؤمنات وبقراءة القرآن الكريم وبالضيافة وبطعام السحور الذي أعدّه الحاج ماجد الحاج وبعض المؤمنين عن أرواح أمواتهم.

سُنَّة الإعتكاف

كما دأب بعض المؤمنين على إحياء سُنّة الإعتكاف في أواخر شهر رمضان المبارك كل عام، إقتداءً برسول الله وأهل بيته الأطهار(عليهم أفضل الصلاة والسلام)، في المسجد منذ إفتتاحه في شهر شعبان 1427هـ. الموافق لعام 2006م. ولغاية تاريخه بالصلاة والدعاء والأعمال الخاصة بهذه السُنّة الشريفة، وكان على رأس المعتكفين في هذا العام السيّد عُمر محمد رضا برق والمهندس خضر فايز بلوط جزاهم الله تعالى خير الجزاء.