إفطار العميد الدكتور أبي ناصيف جبيل

06/09/2016
العددان الثلانون والواحد والثلاثون ايلول-2017

أقام العميد المتقاعد الدكتور علي أبي ناصيف إفطاره الرمضانيّ كعادته كل عام غروب يوم الأربعاء في الثامن من شهر حزيران 2016م. في مطعم البيلسان ـ جبيل حضره حشد من الأصدقاء يتقدمهم قاضي جبيل الشرعي الجعفريّ الدكتور الشيخ يوسف محمد عَمرو، فضيلة الشيخ غسان اللقيس إمام المركز الإسلاميّ في جبيل، ممثل المطران ميشال عون الخوري رومانوس ساسين، قائمقام جبيل السيدة نجوى سويدان فرح، العميد جان فرح، المحامي جان الحوّاط، رئيس البلدية الأستاذ زياد الحوّاط، العميد المتقاعد عبد الكريم المقداد وولده الأستاذ أمير، العميد أحمد المقداد، الدكتور وفيق ابراهيم، الأستاذ محمد ابراهيم مدير إذاعة لبنان، الدكتور حسن حيدر أحمد، رئيس وقف إسلام جامع جبيل الأستاذ عُمر اللقيس، القائمقام السابق لجبيل حبيب كيروز، المهندس حسان ابراهيم مدير الاستثمار في مؤسسة أوجيرو لبنان، كاتبة العدل السيدة ﭬيرا داود... وممثلو بعض الأحزاب السياسيّة.

 

عريف الإحتفال كان الأستاذ المحامي يوسف أبي عقل حيث تحدّث عن الروابط الروحيّة ما بين الإسلام والمسيحيّة ثُمّ ألقى العميد أبي ناصيف كلمته شكر بها الّذين لبّوا دعوته منوهاً بالوحدة الوطنيّة التي إمتازت بها بلاد جبيل طوال هذه العقود قائلاً: إن كانت مدينة بنت جبيل قدّمت الدماء الزكيّة للذود عن الوطن ضد العدوان الإسرائيلي الغاشم عليها فإّنَّ بلاد جبيل ومدينة جبيل قد حقنت الدماء الزكيّة في سبيل الوحدة الوطنيّة. وختم حديثه شاكراً لرئيس بلدية جبيل إنجازاته وخدماته في المدينة ولأهلها حتى تبقى جبيل أحلى وأجمل.