«الصناعات والمهن الحرفيّة اليدويّة التقليديّة اللبنانيّة»

25/11/2019
العددان التاسع والثلاثون والاربعون تشرين الاول -2019

جمع وإعداد ناصر مخّول

هذا الكتاب مؤلف من ١٦٠ صفحة، منشورات الجامعة اللبنانيّة الأميركيّة للعلوم والتكنولوجيا ـ بيروت ٢٠١٧ م. من القطع الوسط. وهو مؤلف من مقدّمة وثلاثة فصول يتكلّم فيها عن صناعة المقتنيات والأدوات المعيشيّة والمهن التقليديّة (٥٣ مهنة).

صناعة المنتوجات الإستهلاكيّة المنزليّة (٣ مواد) صناعة المنتوجات الشعبيّة الغذائيّة اللبنانيّة (٢٠ مادة). جاء في تعريف الأديب اللبنانيّ الأستاذ هنري زغيب لهذا الكتاب: «منذ بزوغ الثورة الصناعية أخذت الحرف والصناعات اليدوّية تنسحب من الأيدي لتتلّقفها الآلة نسجاً أو عصراً أو معالجة تتفاوت فاعليتها بين صنعة وأخرى».

إلى أن قال: في عصرنا الذي بات معه كل معلم «رقمياً» تحتضنه شاشة الكومبيوتر أو شاشة اللوح الذكي أو شاشة الهاتف المحمول. تأسست سلسلة «الذاكرة اللبنانيّة في المنشورات الجامعيّة» لدى «الجامعة الأميركيّة للعلوم والتكنولوجيا» كي تكون هذه الكتب صورة باقية لتلك الذاكرة. وشهادة على عصر مضى من الزمن لكنه باقٍ

لكلّ زمن إرثاً متوارثاً ولو...بين دفتي كتاب».