ميزان العدل في المحاكمة بين جنود العقل والجهل (السّمكيّة)

4/1/2016
العددان الثلانون والواحد والثلاثون ايلول-2017

للعلاّمة الفقيه السيّد محمد رضا فضل الله

تقديم وتحقيق: السيّد يوسف نظام الدين فضل.

هذا الكتاب صدر عن دار البلاغة في بيروت ـ الطبعة الأولى 2013م/1434هـ. وهو مؤلف من 296 صفحة من القطع المتوسط.

والعلاّمة الفقيه فضل الله(قده) مواليد بلدة عيناثا قضاء بنت جبيل في عام 1281هـ. الموافق 1864م. والمتوفى في عام 1336هـ. الموافق عام 1917م. قال مقدّم ومحقق هذا الكتاب الفلسفيّ في مقدّمة تحقيقه:« الرسالة التي بين أيدينا بأبعادها الفلسفيّة، والحكميّة، والعلميّة، والأدبيّة، لا يُحاط بجميع قضاياها، ولا أبعادها ومراميها في صفحات معدودات. فالكاتب يفتح ابواباً متشعبة لمعالجة نوازع النفس وصراعاتها الداخليّة، من خلال منطق كل من جنود العقل وجنود الجهل. ويُجري ما يشبه المحاكمة بينهما بأسلوب أدبي جميل يعيدنا إلى العصور الأولى الرائدة لفن الكتابة والإبداع. ويطرق أبواباً دينيّة عديدة من بداية الخليقة إلى قيام الساعة والحساب. برع السيد (قده)، بسبر أغوار النفس الإنسانيّة من جميع جوانبها، بحكمة متعالية، وغاص في أعماقها لإخراج مكنوناتها من خيرها وشرها. وهذا ليس بالكثير على مجتهد فقيه، وأديب لامع وحكيم بارز، وشاعر مُبدع، خَبِرَ شؤون الحياة، وله باعه الطويل في فنون الكتابة والشعر».